الأدلة الجنائية تثبت أن حرق سيارة نجل عضو مجلس الشعب بالفيوم بفعل فاعل

الجمعة, 14 فبراير 2014 18:45
(أ ش أ)

أثبتت معاينة خبراء الأدلة الجنائية ورجال الحماية المدنية والحريق وجود شبهة تعمد فى حادث إحراق سيارة نجل عضو مجلس الشعب السابق عن الحزب الوطنى المنحل بالفيوم محمد هاشم عثمان، حيث عثر بالمكان على جراكن تحوى آثارا لمواد حارقة وبنزين.

وكان مجهولون هاجموا فى الساعة الثالثة والنصف "فجر الخميس" جراج السيارات بعمارة يمتلكها ويقيم بها محمد هاشم عثمان "مقاول" وعضو مجلس الشعب السابق عن الحزب الوطنى المنحل بميدان الفنية بمدينة الفيوم، أتت النيران على السيارة الملاكى الخاصة بابنه هاشم وهى سيارة جيب حديثة ماركة إيسوزو، وضع المجهولون تحتها عبوة حارقة، كما ألقوا عبوات أخرى على الجراج، أحدث الحريق دخانا كثيفا أثار الذعر والفزع بين عائلة العضو المقيمة بالمنزل والجيران.

تلقى اللواء الشافعى حسن أبو عامر مساعد وزير الداخلية لأمن الفيوم إخطارا بالحريق من العميد أحمد إسماعيل مدير الحماية المدنية، وهرعت إلى المكان سيارة إطفاء بقيادة النقيب عبد الرحمن محمد الفل ، حيث تمكنت من السيطرة على الحريق ومنع امتداده للمساكن المجاورة ولخط الغاز الطبيعى الذى يغذى المنطقة ويبعد عن السيارة المحترقة بسنتيمترات أخطرت النيابة للتحقيق.

يأتى الحادث فى تطور جديد لاستهداف سيارات ضباط الشرطة التى كان آخرها إحراق سيارة رئيس مباحث مركز الفيوم.

تعليقات (0)

اضف تعليق