"الحق فى الدواء": سعر قنبلة الغاز المستخدمة بمصر 55 دولارا

السبت, 9 فبراير 2013 22:30
كتبت دانه الحديدى

أكد المركز المصرى للحق فى الدواء، أن قوات الأمن المركزى ألقت خلال الاشتباكات التى وقعت مؤخرا بين المتظاهرين وقوات الأمن المركزى أمام فندق سميراميس، 44 قنبلة غاز مسيل للدموع، إنتاج أمريكى سعر القنبلة 55 دولارا، بما يكفى لشراء أدوية طوارئ لـ15 مستشفى.

وكشف التقرير الذى قدمه المركز، إلى رئاسة الجمهورية، ويتناول الوضع فى 155 مستشفى حكوميا من أصل 663 مستشفى، عن أن عدد الأسرّة فى المستشفيات الحكومية انخفض من 103 آلاف سرير عام 2010 إلى 99 ألف سرير فقط عام 2012، بنسبة انخفاض قدرها 4٪، رغم أنه يتردد عليها سنويا أكثر من 50 مليون مريض، فى حين أن نسبة الأسرة إلى عدد السكان فى مصر تبلغ 1.6 سرير لكل 100 ألف مواطن، بينما تصل فى الهند 5 أسرة لكل 1000 مواطن.
ولا يزيد عدد أسرة العناية المركزة فى مصر كلها عن 7000 سرير، ويقل عدد المرضى الداخلين لغرف العناية المركزة فى المستشفيات الحكومية تدريجياً، ومن 2009 دخلها 70,642 مريض بينما فى 2011 دخلها 57,529، فى الوقت الذى تنتشر فيه داخل غرف العمليات والعناية المركزة أنواع، على رأسها عدوى الجهاز البولى، وعدوى الجهاز التنفسى، وتسمم الدم، وعدوى جروح العمليات، وغالبا ما تظهر أعراض العدوى المكتسبة داخل المستشفيات بعد 48 ساعة على الأقل من الدخول إلى المستشفى، مرجعا السبب وراء ذلك إلى غياب الكوادر المدربة على العناية المركزة والحضانات وأجهزة الغسيل الكلوى وهروبهم من المستشفيات الحكومية إلى الخاص للحصول على بدل مادى أفضل.

تعليقات (2)

اضف تعليق